بلدنا اليوم

الجيش السوري يقصف المسلحين داخل المنطقة المنزوعة السلاح

نفذ الجيش السوري اليوم ضربات على مواقع للمسلحين في منطقة سهل الباب الواقعة عند الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وإدلب، داخل المنطقة المنزوعة السلاح المتفق عليها بين روسيا وتركيا.

وأفادت وكالة “سانا” السورية الرسمية بأن القوات الحكومية، ردا على خرق المسلحين لاتفاق وقف إطلاق النار، شنت اليوم الثلاثاء ضربات مكثفة مركزة على مقار وأماكن انتشار مسلحي “الحزب الإسلامي التركستاني” (المصنف تنظيما إرهابيا من قبل الأمم المتحدة) في قرية قسطون بسهل الغاب، في أقصى ريف حماة الشمالي الغربي.

وذكرت الوكالة أن هذه الضربات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المسلحين وتدمير مقار تحتوي على أسلحة وذخيرة وعتاد.

كما اتهمت الوكالة المسلحين المنتشرين في بلدة اللطامنة في ريف حماة الشمالي أمس باستهداف محردة، أكبر مدينة مسيحية في البلاد، بقذائف صاروخية، ما أسفر عن إصابة مدنيين اثنين بجروح ووقوع أضرار مادية.

من جانبه، أكد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” تبادل القصف بين القوات الحكومية والمسلحين في أكثر من منطقة داخل المنطقة المنزوعة السلاح.

سيريان تلغراف

الوسوم
اظهر المزيد
Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock