قضايا ومجتمع

مشروع تعديل سوري يولّي المرأة بعد انتهاء عصبة الذكور حكما

أعلن وزير العدل السوري هشام الشعار عن مشروع تعديل في قانون الأحوال الشخصية لمصلحة المرأة والطفل، ستصبح المرأة بموجبه ولية بعد أن كانت وصية، وأنه تم رفعه للحكومة قبل تبنّيه. 

وأعلن رئيس قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بجامعة دمشق محمد حسان عوض، أنه تم الانتهاء من صياغة التعديل، وأوضح أنه تمت فيه معالجة التمييز ضد المرأة، وتسهيل بعض الإجراءات القانونية والقضائية في تحديد السبب الرئيس للزواج العرفي، مشيرا إلى أن التعديل يعطي مساحة أوسع للمرأة في بعض الجوانب لم يكن منصوصا عليها سابقا.

وأوضح أن التعديل يعطي الولاية للمرأة بعد انتهاء العصبات من الذكور على القاصر، وأنه في مثل هذه الحالات كانت الولاية تنتقل إلى القاضي ليعطي هو الوصاية للأم.

وأضاف أنه بذلك ستصبح المرأة ولية بحكم القانون بدلا من أن تكون وصية، والولاية أقوى من الوصاية وفي حال عدم وجود الأم تنتقل الولاية إلى القاضي.

واعتبر عوض أن المشروع جاء استجابة لكل المتطلبات والأصوات والنداءات للمؤسسات المدنية والهيئات الاجتماعية في سوريا.

سيريان تلغراف

الوسوم
اظهر المزيد
Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock