عسكري

إيران تسحب مركز إمدادها العسكري في سوريا من مطار دمشق

أفادت مصادر إعلامية وعسكرية متقاطعة بأن إيران تستعد لسحب مركز إمداداتها العسكرية في سوريا من مطار دمشق الدولي تفاديا للغارات الصهيونية المتكررة.

وأضافت المصادر اليوم الخميس، أن إيران ستنقل مركز إمداداتها إلى مطار T4 المعروف أيضا بـ”التياس” الواقع في ريف حمص الشرقي.

وفي السياق نفسه، أكدت صحيفة “هآرتس” العبرية في تقرير نشرته اليوم، أن الحرس الثوري الإيراني بدأ في الأيام الأخيرة استعداداته لنقل مركز إمداده إلى مطار T4 الواقع بين حمص وتدمر، وهو سبق أن تعرض مرتين على الأقل للغارات الصهيونية في فبراير ومايو العام الماضي.

وذكرت الصحيفة الصهيونية أن مركز الإمدادات العسكرية الإيراني الحالي المعروف بـ”بيت الزجاج” يقع داخل حرم مطار دمشق على مسافة عشرات الأمتار فقط من مبناه الرئيسي، وذهبت للقول، إن إسرائيل تعتقد أن وجود هذا المركز “يهدد أمن المسافرين ويعرض للخطر أمن السلطات السورية”.

وأشارت الصحيفة إلى أن إيران اتخذت خلال السنوات الأخيرة من “بيت الزجاج” مركزا لإدارة عملياتها العسكرية في سوريا، والقيود مفروضة على الوصول إليه، ويضم هذا الموقع مستودعات للأسلحة، بما فيها مخبآن تحت الأرض.

وأكدت الصحيفة أن بطاريات من صواريخ أرض-جو سورية الصنع، وكذلك صواريخ “بانتسير-إس 1” (SA-22) روسية الصنع تحمي المطار، مقرة بأن قوات الدفاع الجوي السورية أسقطت عددا كبيرا من الصواريخ الصهيونية خلال جولة الغارات الأخيرة أواخر يناير.

واعترفت “إسرائيل” أوائل العام الجاري بشنها مئات الغارات على أهداف إيرانية في سوريا، بما في ذلك جولتان من قصف مطار دمشق الدولي شهر يناير، متعهدة بمواصلة هذه العمليات بغية التصدي لـ”التموضع الإيراني” في البلاد.

سيريان تلغراف

الوسوم
اظهر المزيد
Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock