أمني

لافروف: الاستفزازات الكيميائية في سورية قد تحدث في أي لحظة

اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن استفزازات باستخدام أسلحة كيميائية يمكن أن تهز سوريا في أي لحظة، لا سيما في ظروف مواصلة الولايات المتحدة دعمها لتنظيم “الخوذ البيضاء”.

وقال لافروف، في حديث لقناة “روسيا-24″، مساء اليوم الجمعة، ردا على سؤال حول ما إذا كان هناك احتمال حدوث استفزازات جديدة باستخدام أسلحة كيميائية في محافظة إدلب، التي يهمين فيها تنظيم “هيئة تحرير الشام”: “هذا قد يحدث في أي لحظة”.

وأوضح لافروف أن “الولايات المتحدة تواصل دعمها للمستفزين الذين يسمون بالخوذ البيضاء ويتواجدون في إدلب بالأراضي الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام، أي جبهة النصرة”.

وتابع وزير الخارجية الروسية: “هذه الحقيقة لوحدها تدل بوضوح على سجل عناصر الخوذ البيضاء. كما أنه تم إثبات مشاركتهم المباشرة في عديد من الاستفزازات بأشرطة فيديو والمؤتمر الصحفي الذي تحدث فيه الأطفال المستخدمون في هذه اللقطات المفبركة (للهجمات الكيميائية المزعومة)”.

سيريان تلغراف

الوسوم
اظهر المزيد
Loading...

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock